عواقب إجراء التغييرات الجوهرية

عندما تكون التغييرات الجوهرية ضرورية

أحيانًا، بعض مشاريع EB-5 لا تسير وفق وصف المشروع الأصلي مائة في المائة، فعلى الرغم من أن كل الجهود الممكنة تبذل لأجل المحافظة على اتساق الواقع مع الخطط الأصلية، إلا أن في بعض الأحيان يلزم إجراء بعض التعديلات أثناء سير المشروع بسبب ظروف غير متوقعة، لكن هذا يؤدي إلى حدوث اختلافات واضحة بين الخطة التي تم تقديمها في الأصل مع طلب I-526 الأولي وتفاصيل المشروع التي يتم تقديمها مع طلب I-829 النهائي.

وفي حين أن الاختلافات البسيطة لن تسبب أي مشكلة على الأغلب، إلا أن التغييرات الجوهرية التي تؤثر بشكل ملموس على جوانب المشروع المختلفة ونتائجه يمكن لها أيضًا أن تؤثر على قرارات دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية (USCIS) المتعلقة بالأهلية والموافقة على الطلب. عمومًا، يمكن أن نقوم بالتضمين في هذه الفئة لكل من التغييرات التي تؤثر على مصدر التمويل أو المكونات الأساسية لخطة العمل، وكذلك التغييرات التي يتم تنفيذها من أجل حل أوجه القصور في الطلبات المقدمة.

عندما تصبح التغييرات الجوهرية مشكلة

طالما أن أي تغييرات جوهرية تم إجراؤها لا تؤدي إلى إلغاء أهلية المشروع وفقًا لشروط البرنامج، وطالما أن مستثمر EB-5 يمكنه إبراز أن تلك التغييرات كانت حتمية ولم يكن مخطط لها من البداية، فلن ترفض دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية (USCIS) غالبًا طلب I-829 النهائي. لكن المستثمر يحتاج أيضًا إلى إبراز أن الأموال المستثمرة ظلت في وضع تحت المخاطرة خلال الفترة بأكملها بغض النظر عن أي تغييرات تم إجراؤها.

في حالة إجراء تغييرات جوهرية في الفترة الزمنية التي تلي الموافقة على طلب I-526 النموذجي وقبل أن يقدم المستثمر طلب I-526 الحقيقي للموافقة عليه، فلن يؤدي ذلك بشكل عام إلى حدوث أي مشاكل. رغم ذلك، إذا تمت بعض التغييرات بعد الموافقة على الطلب النموذجي، فسيتم إلغاء تلك الموافقة وسيتعين مراجعة الطلب الفعلي بالكامل من قبل دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية (USCIS) للتأكد من الأهلية مرة أخرى، مما سيترتب عليه سحب أي مزايا قد تم الحصول عليها بفضل الموافقة المسبقة، وتحديداً فيما يخص الإطار الزمني للمعالجة .

مع هذا، فإن التغييرات الجوهرية أحيانًا ما تصبح مشكلة عندما تكون تلك التغييرات كبيرة، مثل التغييرات التي تؤثر على الأساس المبدئي للمشروع. فعلى سبيل المثال، إذا تم تقديم طلب I-526 لمشروع بناء فندق فاخر، ولكن تم تغيير المشروع بالكامل لاحقًا إلى مشروع إنشاء خدمة سكة حديد لنقل الركاب، فمن المرجح أن يؤدي هذا النوع من التغيير إلى رفض الطلب، حيث هذا تغيير كبير في نوع المشروع.

الاختلافات بين التغييرات الجوهرية وغير الجوهرية

عامةً، لقد قررت دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية (USCIS) أن كل مما يلي يعتبر تغيير جوهري:

  • تغيير نطاق المشروع. فمثلًا، قد ينتج الرفض إذا قام المستثمر بالانتقال من الاستثمار مع مركز إقليمي إلى الاستثمار المباشر أو إذا تم تغيير محور تركيز المشروع بشكل كامل.
  • تغيير اتفاقيات الاستثمار. فمثلًا، إذا تمت إزالة بعض البنود في الاتفاقية، فسيتم اعتبار ذلك الأمر تغيير جوهري هام.

غير ذلن، فسوف تعتبر دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية عامةً أي من التغييرات التالية غير جوهرية:

  • التغييرات البسيطة في مجال تركيز المشروع الاستثماري، فمثلًا، تغيير نطاق المشروع من كونه مطعم أوروبي إلى مطعم يقدم الأطباق الفرنسية بشكل أساسي لن يتم اعتباره كتغيير جوهري.
  • التغييرات الواقعة على اتفاقيات الاستثمار والتي يتم إجراؤها فقط لغرض التوضيح، وذلك بسبب كون البند الأساسي غامض أو غير مفهوم أو بسبب حدوث خطأ ما عن غير قصد عند كتابة الاتفاقية.

توقع التغييرات المحتملة بخطة العمل وتوثيقها في ملفات الطلب الأولي يرفع من احتمالية موافقة دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية (USCIS) على الطلب في حالة الاحتياج لإجراء تلك التغييرات. على سبيل المثال، لو نظرنا لاحتمالية حدوث تغيير في إعادة توظيف الأموال المستثمرة من باب محاولة الحفاظ على كون هذه الأموال في وضع “تحت المخاطرة”، فيتوجب الإشارة إلى تلك الاحتمالية في الطلب الأولي، وذلك حتى يكون سبب التغيير واضحًا لمكتب خدمات المواطنة والهجرة في الولايات المتحدة عند قيامه بمراجعة طلب I-829 النهائي والموافقة عليه.

تجنب مطبات التغييرات الجوهرية

رغم أن التغييرات الجوهرية قد تكون حتمية في بعض الأحيان، إلا أنه يوجد خطوات يمكن للمستثمر اتخاذها لتجنب حدوث التغييرات أو تقليلها أو على الأقل ضمان أن أي تغييرات ضرورية لن تؤثر سلبًا على سير عملية الموافقة على الطلبات المقدمة.

أولاً، يتوجب على المستثمر القيام بمراجعة حريصة لخطط العمل المعدة للمشاريع الاستثمارية المتاح له الاختيار بينها للتأكد من أن المشروع الذي سيختاره قابل للتنفيذ وفق الخطة الحالية، حيث أن تلك المراجعة ستحد من احتمالية أن تصبح التغييرات ضرورية لاحقًا.

ثانيًا، يجب على المستثمر التأكد من أن المركز الإقليمي الذي سوف يختار العمل معه يمتلك تاريخ مبشر من مشاريع المهاجر المستثمر EB-5 المكتملة بنجاح، حيث أن ذلك سيرفع من احتمالية أن يتمكن المركز الإقليمي من الحفاظ على الاعتماد الخاص به ومتابعة المشروع حتى انتهاء كل مراحله.

ثالثًا، يجب على المستثمر التأكد من أن طلب I-526 الذي قدمه يشتمل على جميع المعلومات الضرورية، فيجب أن يقوم المستثمر بتضمين كافة التفاصيل المتعلقة بكيفية تلبية متطلبات البرنامج، وذلك لتقليل احتمال أن ترسل دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية مطالبة بالمزيد من المعلومات. إذا كان لا بد من إجراء أي تغييرات بسبب إرسال مطالبة بالمزيد من المعلومات، فيجب إرفاق وثائق لربط الخطة الأصلية بالخطة الجديدة.

أي تغييرات جوهرية تقع بعد الحصول على وضع الإقامة الدائمة المشروطة سوف تكون أقل إثارة للحفيظة من التغييرات التي تحدث قبل الموافقة على الطلب، ولكن حتى في هذه الحالة، يجب إخطار دائرة خدمات الهجرة والجنسية الأمريكية بأي تغييرات طارئة قبل تقديم نموذج I-829، حيث أن هذا النموذج يلزم أن يحتوي على وثائق توضح كيف أن المشروع قد حاول الالتزام بالخطة المنصوص عليها في الطلب الأصلي.

رغم أن ليس كل التغييرات بالمشاريع سوف ينتج عنها مشاكل للمستثمرين، إلا أنه من الأفضل أن يخطط المستثمرون دومًا بعناية لأي تغييرات محتملة وأن يقوموا بتجنبها عندما يكون ذلك ممكنًا.

القائمة